رئيس غرفة الجوف: إطلاق برنامج التخصيص خطوة هامة ومحققة للتنمية الاقتصادية

رئيس غرفة الجوف: إطلاق برنامج التخصيص خطوة هامة ومحققة للتنمية الاقتصادية

أكد المهندس ماجد بن معدي الرويلي رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالجوف على أهمية الخطوة التي اتخذها مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية أمس الثلاثاء برئاسة سيدي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد – حفظة الله – والمتمثلة في إطلاق برنامج التخصيص، أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030م.
حيث أشار المهندس الرويلي إلى أن هذه الخطوة سوف تسهم في تحقيق رفع مساهمة القطاع الخاص في الناتج المحلي الاجمالي للمملكة والوصول بها للمستهدف برؤية 2030م والتي من المخطط أن تبلغ 65% كما ستسهم أيضاً في دفع القطاع الخاص للمشاركة بفعالية في التنمية الاقتصادية، وزيادة فرض الاستثمار بالمملكة.
وأكد المهندس الرويلي على أن برنامج التخصيص سيكون له تأثير كبير في تحسين جودة الخدمات المقدمة للمواطنين، وخلق فرص عمل جديدة للسعوديين والسعوديات.
وأشار رئيس مجلس غرفة الجوف إلى أنه من خلال البرنامج مستهدف أن يتم خفض الانفاق الحكومي المتمثل في النفقات الرأسمالية والنفقات التشغيلية بحلول عام 2020م بحوالي من 25 – 33 مليار ريال سعودي وهو ما سوف يسهم في انتعاش ميزان المدفوعات للمملكة.
كما أوضح أن الاستثمارات المشتركة بين الحكومة والقطاع الخاص من المستهدف أن تصل عام 2020م إلى حوالي من 24 – 28 مليار ريال سعودي.
وتطلع المهندس الرويلي إلى أهمية مراعاة مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية للآثار السلبية التي قد تنجم عن تنفيذ برنامج التخصيص والعمل على تجنبها ووضع الحلول المناسبة لها.

أترك تعليق