غرفة الجوف تساهم في حملة سجناء الدين بنصف مليون ريال

غرفة الجوف تساهم في حملة سجناء الدين بنصف مليون ريال

أعلن رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بالجوف الدكتور حمدان بن عبدالله السمرين مساهمة الغرفة في حملة إطلاق سجناء الدين بمنطقة الجوف، والتي انطلقت ليلة العشرين من رمضان الجاري برعاية أمير منطقة الجوف وبحضور وكيل الإمارة المساعد للحقوق زايد الزايد.
وبعد انطلاقة الحملة بمركز الملك عبدالله الثقافي بسكاكا، وإعلان التبرعات، زفّ السمرين خبر مساهمة مجلس الغرفة بنصف مليون ريال، دعماً لجهود الحملة.
وفي تصريح صحفي قال رئيس غرفة الجوف: “إن المساهمة في حملة إخراج سجناء الجوف باسم غرفة الجوف جاءت بعد موافقة أعضاء مجلس الإدارة، باسم رجال وسيدات الأعمال بالمنطقة، سعياً لتحقيق صورة من صور التكافل الاجتماعي ودعماً لمساعي الحملة الخيّرة في إطلاق سراح المعسرين من المواطنين المدنيين والعسكريين”.
وثمن السمرين جهود زملائه بمجلس غرفة الجوف، داعياً الله أن يساهم المبلغ بموازاة ما حققته الحملة بأكثر من 7 ملايين ريال، في إطلاق سراح المعسرين.

AJ3W5394 AJ3W5396 AJ3W5455 AJ3W5502 AJ3W5637

أترك تعليق